صحة النجف : زيادة كبيرة في مرضى الثلاسيميا

2015-05-12
11
صحة النجف : زيادة كبيرة في مرضى الثلاسيميا


دعا اطباء اختصاصيون في محافظة النجف الاشرف الشباب المقبلين على الزواج الى أجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من عدم اصابتهم بالامراض الوراثية ومنها مرض الثلاسيميا ليجنبوا انفسهم وعوائلهم اعباء هذه الامراض ،جاء ذلك في الاحتفالية التي اقامتها دائرة صحة المحافظة بمناسبة اليوم العالمي للثلاسيميا واقيمت في مستشفى الزهراء للولادة والاطفال حيث يقع المركز التخصصي الوحيد للثلاسيميا ،وقال الدكتور قاسم محمد هاشم الموسوي مدير المستشفى ان الاحتفال بيوم الثلاسيميا يأتي للتعريف بالمرض ومسبباته وطرق تشخيصه وعلاجه والوقاية منه ولنقل معاناة المرضى الى المجتمع ولجهات اتخاذ القرار للحصول على دعمهم ومساندتهم ، مبينا ان مرضى الثلاسيميا يزدادون بنسب كبيرة سنويا مايتطلب وقفات جادة للحيلولة دون ذلك ، مقدما شكره للمتبرعين بالدم للمرضى و موضحا ان بعض المرضى بحاجة دورية للدم قد تصل الى ثلاث مرات شهريا وان هؤلاء وبمرور الوقت تظهر لديهم مضاعفات مثل تضخم الطحال والكبد مبينا ان عدد مرضى الثلاسيميا في المحافظة ارتفع من 60 مريضا عام 2003 ليصبح في حدود 900 مريض هذا العام عازيا السبب في ذلك الى زواج الاقارب واسباب اخرى منها الحروب العبثية واستخدام اليورانيوم الذي ادى الى حدوث طفرات وراثية داعيا المقبلين على الزواج الى اجراء الفحوصات اللازمة لمنع ظهور اصابات جديدة ، ومن جانبه اوضح الدكتوراحمد الكرعاوي مدير مركز الثلاسيميا ان الثلاسيميا واحد من امراض الدم الوراثية التي تصيب خضاب الدم وتؤدي الى تكسر كريات الدم وحدوث فقر دم مبكر وهو مايسمى بفقر دم البحر الابيض المتوسط مبينا ان اغلب المرضى المسجلين في المركز من سكنة المناطق الريفية وهؤلاء مع المصابين ببقية امراض الدم كفقر الدم المنجلي وفشل نخاع العظم يراجعون المركز ونقدم لهم مختلف العلاجات الساندة والطاردة للحديد مع اعطاءهم الدم بصورة دورية مؤكدا ان الحل الجذري للثلاسيميا يكمن في زراعة نخاع العظم وقد بوشر منذ مدة ليست بالقصير بأنشاء مركز نخاع العظم في المستشفى الا انه لايزال بحاجة الى الكثير كي يرى النور ومن ذلك تجهيزه وتزويده بالكوادر الطبية والصحية المدربة لتقليل معاناة المرضى وعوائلهم مشيرا الى ان حالات الزرع التي يتم اجراؤها في الخارج يمكن اجراؤها هنا وبتكلفة وجهود ومعاناة اقل خاصة وان هناك عوائل فيها اكثر من مريض واحد متمنيا على الجهات المعنية شمول مرضى الثلاسيميا برواتب الرعاية الاجتماعية ومنحهم قطع الاراضي السكنية عازيا السبب الرئيسي للاصابة بالمرض الى زواج الاقارب وهو مايمكن تلافيه بسهولة من خلال التوعية والتثقيف الصحي واجراء فحوصات قبل الزواج

اعلام صحة النجف

التصنيفات : أخبار الدائرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × 2 =