فحوصات مختبرية شاملة للراقدين في مجمع الامل للأمراض الانتقالية

2021-06-23
111
يضطلع العمل المختبري بأهمية كبيرة في الوصول إلى التشخيص الدقيق ومعرفة الحالات المرضية ومن ثم وصف العلاج المناسب لها وقد ازدادت هذه الأهمية مع تفشي كوفيد-١٩ حيث كان للمختبرات القول الفصل في تشخيص الحالة المرضية من عدمها ، وعندما يكون العمل في مختبر داخل مستشفى للأمراض الانتقالية فإنه يكون ذا أهمية مضاعفة وهذا هو حال مختبر مستشفى الشهيد الدكتور حسن الحاتمي للأمراض الانتقالية (مجمع الأمل) حيث تستنفر الملاكات العاملة فيه جهودها وطاقتها وبدعم دائرة الصحة وإدارة المركز من أجل تقديم الخدمات المختبرية للراقدين ومراقبة تطور حالتهم الصحية ومن ذلك إجراء الفحوصات للتحري عن الأمراض الانتقالية ، وفي هذا السياق وبالتنسيق و التعاون مع شعبة العوز المناعي في قسم الصحة العامة تم سحب عينات الدم من داخل ردهات الرقود لإجراء الفحوصات المختبرية الخاصة بالأمراض الانتقالية ، مدير شعبة العوز المناعي ذو الفقار مظفر أكد أن إجراء هذه الفحوصات ينطوي على أهمية كبرى لمرضى كوفيد-١٩ كونهم ضعيفي المناعة والكشف والتشخيص المبكر يسهم في كشف الحالات المرضية المصاحبة أن وجدت وعملنا المختبري ينصب في هذا الاتجاه خدمة لأهلنا وناسنا .
2021/6/22
التصنيفات : أخبار الدائرة
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان