الصحة تنظم ورشة عمل بالتعاون مع شبكة الشرق اوسطية للصحة المجتمعية في النجف الاشرف

2014-10-20
33
الصحة تنظم ورشة عمل بالتعاون مع شبكة الشرق اوسطية للصحة المجتمعية في النجف الاشرف


نظمت وزارة الصحة ورشة عمل حول التجمعات الجماهيرية والصحة العامة بالتعاون مع الشبكة الشرق اوسطية للصحة المجتمعية ( EMPHNET ) ودائرة صحة النجف الاشرف والتي تبدأ من يوم ( 14 ولغاية 18 / 10 / 2014 ) .
وافتتحت الورشة بحضور الدكتور احسان جعفر مدير عام دائرة العمليات الطبية ومدير عام صحة النجف الدكتور علي عبد الزهرة شبر والدكتور مهند النسور مدير شبكة الشرق اوسطية للصحة المجتمعية والدكتور محمد جبر حويل عن دائرة الصحة العامة وعدد من خبراء الوبائيات ومدراء اقسام العمليات الطبية والصحة العامة في المحافظات .
وأوضح الدكتور إحسان جعفر مدير عام دائرة العمليات الطبية والخدمات المتخصصة في الوزارة ان الورشة تكاملية وتقام على اساس العمل كفريق لدراسة المشاكل الصحية والتعاطي مع ظاهرة الحشود المليونية التي يشهدها العراق على مدار السنة ، مبينا ان هذه التجمعات الجماهيرية ذات ظروف استثنائية والورشة تعمل على دراسة ابعادها والمخاطر الناجمة عنها على الصحة العامة مع ادارة هذه التجمعات من الناحية الصحية وتقديم الخدمات المجتمعية لضمان صحة افضل وتلافي حدوث اي مشاكل صحية .
من جانبه قال مدير عام صحة النجف الاشرف ان الوزارة اولت موضوع التجمعات الجماهيرية اهتماما كبيرا وأن الحالة التي كانت بسيطة وتقتصر على المحافظات التي يوجد فيها العتبات المقدسة اضحت تشمل البلد بأجمعه , مبينا ان دائرة صحة النجف طالبت بأستحدات شعبة خاصة بالمناسبات الدينية والوطنية .
فيما اكد معاون مدير عام دائرة الصحة العامة ان الرعاية الصحية الاولية تستمد ديناميكيتها من متابعتها لكل المتغيرات الوبائية والميدانية مبينا اننا نريد التعامل مع موضوع الحشود من خلال اسس علمية وعملية تؤكد الحفاظ على الصحة بأعتبارها مسؤولية الجميع وليس فقط من مهام وزارة الصحة داعيا المشاركين في الورشة الى وضع قواعد لصحة الحشود كي تكون هناك خطط تنفيذية تنسجم مع استراتيجيات الوزارة ومع السياسة الصحية الوطنية .
واوضح الدكتور مهند النسور مدير شبكة الشرق اوسطية للصحة المجتمعية ان الشبكة نفذت عدة نشاطات مع وزارة الصحة وهذه الورشة تأتي تأكيدا لأهمية موضوع التجمعات الجماهيرية كونها واحدة من التحديات التي تواجه القطاع الصحي وقطاعات اخرى لأن اعداد الزائرين للمدن المقدسة تزداد سنويا وان الصحة العامة تواجه خلال هذه التجمعات عدة تحديات من اهمها الامراض السارية والمزمنة والحوادث وحتى موجات الحر والبرد وغيرها مما يشكل عبئا على الصحة العامة مما يتطلب تعزيز نظم الرصد للتعامل مع هذه الظروف مشيرا الى ان الورشة تمثل الحلقة الاولى من عدة نشاطات سيتم تنفيذها لرفع كفاءة الاطباء والملاكات الصحية للحفاظ على الصحة العامة للمواطنين .

من موقع وزارة الصحة العراقية

التصنيفات : أخبار الدائرة