صحة النجف: مسح ميداني للتحري عن التدرن بين النازحين

2014-09-30
15
صحة النجف: مسح ميداني للتحري عن التدرن بين النازحين

 

باشرت جمعية الامراض الصدرية والتنفسية في العراق وبالتعاون مع العيادة الاستشارية للامراض الصدرية في محافظة النجف الاشرف باجراء مسح ميداني للتحري عن مرض التدرن بين العوائل النازحة ، وقال الدكتور مؤيد عبد الواحد مدير الجمعية ان اطباءا اختصاصيين ومصورين شعاعيين مع سيارتي اشعة ومختبر متنقل يشاركون في المسح الذي يستمر خمسة عشر يوما لكشف الحالات التدرنية بين العوائل النازحة مبينا ان اجراء المسح يأتي لخصوصية مرض التدرن ولان مجمعات النازحين تضم كثافة سكانية عالية موضحا ان المسح يتم باجراء فحوصات الاشعة والبلغم للحالات المشتبه بها وعند اكتشاف اية حالة يتم ارسالها للعيادة الاستشارية لمتابعة العلاج بالاضافة الى توجيه المرضى المشخصين بمراجعة العيادة الاستشارية لمتابعة علاجهم مع اجراء الفحوصات اللازمة على الملامسين للحالات المكتشفة لمنع انتقال المرض .المدير التنفيذي للجمعية أشار الى قيام الجمعية بتوزيع سلة تضم مناشف صحية ومعاجين اسنان مع صوابين لجميع الذين تم فحصهم. من جانبه اوضح الدكتور موسى اسماعيل الكرعاوي مدير العيادة الاستشارية للامراض الصدرية في النجف ان المسح الذي يتم تنفيذه من قبل جمعية الامراض الصدريةفي العراق وبالتنسيق مع مركز الامراض الصدرية في وزارة الصحة وبدعم من الصندوق العالمي لمرضى التدرن وقد شارك فيه اطباء اختصاصيون ومصورون شعاعيون مع سيارتي اشعة ومختبر متنقل ويتم باجراء الفحوصات بالاشعة والقشع مؤكدا ان تنفيذ هذا المسح يأتي لاهمية مرض التدرن وكونه واحد من الامراض التنفسية سريعة العدوى الا انه يمكن علاجه عند اكتشافه مثمنا قيام الجمعية بأجراء المسح

 

 

اعلام صحة النجف

التصنيفات : أخبار الدائرة