صحة النجف تقيم تجمعا للتعريف بمرض سرطان الثدي

2013-10-10
13
صحة النجف تقيم تجمعا للتعريف بمرض سرطان الثدي

 

نظمت  دائرة صحة النجف الاشرف اليوم تجمعا جماهيريا في ساحة الصدرين في مدينة النجف الاشرف بمناسبة شهر التحدي  لمرض سرطان الثدي ، وحضر التجمع الذي شاركت فيه منظمات المجتمع المدني وطلبة واساتذة جامعيون وعدد من اعضاء مجلس محافظة النجف الاشرف ، واكد الدكتور علي عبد الزهرة شبر مدير عام دائرة الصحة ان اقامة التجمع في واحدة من اهم ساحات المحافظة يأتي من اجل لفت انتباه المجتمع والمنظمات الفاعلة فيه الى اهمية الكشف المبكر  والفحص الذاتي ذلك لان كل المؤشرات تبين ان نسبة الشفاء تصل الى اكثر من 90 % عندما يتم الكشف مبكرا عن المرض مبينا ان اهتمام الصحة بالمرض يعود الى انه اكثر انواع  السرطان التي تصيب النساء رغم الامكانية الكبيرة في علاجه اذا تم الكشف عنه بصورة مبكرة من جانبه اوضح رئيس لجنة  الصحة في مجلس محافظة النجف الاشرف الدكتور علي الشمري ان  التجمع الذي تنظمه دائرة الصحة بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني  يهدف الى تنبيه المجتمع لخطر مرض سرطان الثدي  والى بقية الامراض مبينا ان جهود كبيرة تبذل وبوسائل مختلفة للتوعية باهمية الفحص الذاتي  والكشف المبكر مضيفا ان لجنة الصحة في مجلس المحافظة تقدم كامل الدعم والاسناد لاقامة مثل هذه الفعاليات غير التقليدية الى ذلك اكدت الدكتورة فاطمة وناس الحسناوي عميد كلية التمريض وكالة ان الجامعة حريصة على التواصل مع المجتمع لتشخيص الجوانب التي تتطلب تدخلها بغية معالجتها  وايجاد الحلول مضيفة ان حضورنا للتجمع  يأتي من اجل توجيه نداء موحد للنساء بضرورة اجراء الفحص المبكر والكشف الذاتي لأن سرطان الثدي في مقدمة اسباب الوفيات لدى النساء في العراق والعالم مشيرة الى قيام الكلية بتنفيذ الدورات التثقيفية المستمرة وايضاح عوامل الخطورة المسببة للمرض.مايجدر ذكره ان دائرة صحة النجف بدأت مع مطلع هذا الشهر بتنفيذ ندوات توعية وتثقيف صحي لحث لتعليم النساء على عوامل الخطورة وطرق الواجب القيام بها للحد من ظهور اصابات بمرض سرطان الثدي مع تدريب النساء بطرق الفحص الذاتي ودعوتهن الى اجراء الكشف المبكر.

اعلام الصحة

التصنيفات : أخبار الدائرة