النجف ..إجراءات ثقيفية وارشادية للوقاية من الايدز

2013-09-24
18
النجف ..إجراءات ثقيفية وارشادية للوقاية من الايدز

 

اكد مدير مركز العوز المناعي وفحص الوافدين في دائرة صحة النجف الاشرف ان محافظة النجف و العراق بصورة عامة لايزال من اكثر البلدان نظافة من مرض فقدان المناعة المكتسبة (الايدز )،وقال الدكتور عباس كاظم الغريباوي في محاضرة تثقيفية ارشادية اقيمت في مركز فحص الوافدين في لعدد من الصحفيين ورجال الدين ووممثلي منظمات المجتمع المدني ان محافظة النجف الاشرف لم تسجل خلال هذا العام والعامين الماضيين سوى اصابة واحدة بمرض فقدان المناعة المكتسبة وسجلت ست حالات لوافدين غير عراقيين وتم اتخاذ مايلزم بشانها مما يتطلب اجراءات اكثر حزما عند المنافذ الحدودية وفي المطارات ،مبينا ان الجهود الصحية مكرسة حاليا لاشاعة ثقافة الوعي الصحي بالمرض وطرق انتقاله والفئات الاكثر عرضة للاصابة وسبل الوقاية منه لاسيما وان العراق اضحى مفتوحا على جميع بلدان العالم واصبح السفر متاحا للكثيرين داعيا العائدين من السفر الى مراجعة مراكز الفحص الطوعي الموجودة في جميع المحافظات حفاظا على صحتهم مضيفا ان الفحص مجاني وسريع ويتم بسرية تامة ،وفيما يتعلق بفحوصات ماقبل الزواج اكد الغريباوي انها مهمة جدا لتجنب الاصابة بالامراض الوراثية والامراض الجنسية وتحمي الاطفال منها ،وتناول مديرمركز فحص الوافدين في محاضرته التوزيع الجغرافي لمرض فقدان المناعة المكتسبة في العالم مشيرا الى انه يتركز في منطقة جنوب الصحراء الافريقية وان طرق انتقاله تنحصر في ثلاث طرق لاغيرها وهذه الطرق هي العلاقات الجنسية خارج الزواج ونقل الدم الملوث ومشتقاته وبواسطة الالات والادوات الجراحية الملوثة ومنها ادوات الحجامة والوشم اما طرق الوقاية منه فتكون بتجنب طرق انتقاله مشددا على انه لاينتقل بالعطاس ولا بالتقبيل او المصافحة ولا بلسع الحشرات .
سالم الحميداوي /اعلام صحة النجف

التصنيفات : أخبار الدائرة