مدير عام الصحة العامة يناقش في النجف تفعيل برامج الصحة الالكترونية

2012-05-31
58
مدير عام الصحة العامة يناقش في النجف تفعيل برامج الصحة الالكترونية

 

 

  أكد الدكتور محمد حسين باقر مدير عام الصحة العامة والرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة  وزارة الصحة تولي برنامج الحكومة الالكترونية اهتماما كبيرا  وتوفر كل مستلزمات نجاحه وذلك لما يوفره هذا البرنامج   من تقليل الجهد وسرعة الانجاز مع دقة البيانات المقترنة بمواكبة الأحداث العالمية في مجال التكنولوجيا. 

جاء ذلك لدى زيارته إلى دائرة صحة محافظة النجف الاشرف ولقاءه بالمسؤولين عن برنامج الصحة الالكترونية وبحضور الدكتور رضوان كامل الكندي مدير عام دائرة صحة النجف الاشرف  والمشرفين على تنفيذ البرنامج في المحافظة

       باقر أكد أن تجربة النجف  جيدة في هذا البرنامج وكذلك ميسان مع تميز صحة النجف في تحقيقها نجاحات إضافية واصفا البرنامج الذي يتم تطبيقه في  النجف بالشامل والجيد جداً وانه يحمل أهدافنا في داخله لهذا فإننا كوزارة نشجعه ونعمل على إنجاحه وتحقيق أهدافه وصولا إلى خدمات رعاية صحية أولية  متميزة، 

مدير عام دائرة صحة النجف الاشرف الدكتور رضوان كامل الكندي أوضح إن دائرة صحة  الاشرف سباقة لتطبيق البرامج الصحية التي تتبناها الوزارة أن هذا البرنامج يحظى باهتمامه  وهو جزء من مشروع الدائرة للحفاظ على مكانة دائرة صحة النجف الاشرف بين دوائر الصحة خاصةً وإنها قد حازت على المرتبة الأولى من جانبه  اثنى الدكتور فلاح  مهدي الميالي  مدير القطاع الجنوبي والمشرف على الجوانب الطبية للمشروع بدور الوزارة و دعمها للبرنامج الذي يقوم على تحويل البرامج الورقية والكتابية في المراكز الصحية إلى الحواسيب (حوسبة الكترونية) لاهتمامها الكبير من خلال الدعم المالي والمعنوي الذي تجلى بالزيارات الإشرافية التي تقوم إلى مركز الرعاية الصحية الأولية في حي الجامعة الذي تم تطبيق البرنامج فيه .

الميالي أكد على قدرة صحة النجف على نجاح المشروع وهذا ما سيحدده فريق وزاري سيزور النجف غدا لمعرفة مدى الفائدة من البرنامج الذي حاولنا أن تبسيط معلوماته للمراجعين وتحقيق اكبر قدر ممكن للاستفادة منه. مشددا على أهمية التدريب في البرنامج الذي سيكون بسيطاً جداً ولا يتجاوز لائحة ذكية يتم الدخول إليها من قبل موظفينا الموجودين دون الحاجة إلى الاستعانة بخبرات متقدمة مضيفاً أن الحاجة إلى الفنيين تقتصر على التدريب والصيانة للبرنامج أما بالنسبة للعمل على البرنامج فبإمكان أي موظف العمل عليه.  

من جانبها  وصفت الدكتورة  نضال البغدادي مديرة برنامج الزائر الصحي البرنامج بالجيد جداً فكرته بالرائعة متوقعةً  له النجاح ليكون برنامجاً متكاملاً ،إن معتبرة تجربة مركز الرعاية الصحية الأولية في حي الجامعة بالمثالي وهويتمتع بتقنية و لغة برمجية عالية إلا انه يحتاج إلى تعديلات بسيطة لينطلق بها إلى حيز التنفيذ.

البغدادي شددت على ضرورة العمل بروح الفريق الواحد  والأخذ بالآراء والمقترحات لضمان النجاح خاصةً وانه برنامج لايقتصر على الطبيب  بل يحتاج إلى المهندس والزائر الصحي وطب الأسرة وكذلك الرعاية الصحية الأولية . 

سالم الحميداوي – شعبة الاعلام

التصنيفات : أخبار الدائرة