وحدة إنعاش الرئة في النجف : نموذج متميز لخدمات طبية متميزة

2012-05-24
70
وحدة إنعاش الرئة في النجف : نموذج متميز لخدمات طبية متميزة

 

يعد مستشفى الزهراء (عليها السلام) التعليمي  للولادة والأطفال  في النجف الاشرف المستشفى التخصصي والتعليمي الوحيد بأمراض النسائية والأطفال في المحافظة وقد شهد تطورا ملحوظا وحظي باحترام وتقدير الجميع إذ انه يقدم الخدمات الطبية التخصصية لأكثر فئتين معرضتين للخطورة في المجتمع وهما النساء والأطفال ويستقطب الكثير من المراجعين من مختلف المحافظات ومن هذه الحالات مايصل إلى المستشفى وهو في غاية الخطورة  وخاصة اولئلك الذين يعانون من صعوبات في التنفس  لهذا كانت الحاجة ملحة لإنشاء وحدة إنعاش الرئة التي تعد من الوحدات النادرة في العراق ، وقد حدثنا الدكتور رائد محمد رضا عمران مدير الوحدة قائلا :  وحدة إنعاش الرئة في مستشفى الزهراء التعليمي هي من الوحدات القليلة والنادرة في العراق والأولى في منطقة الفرات الاوسط وقد تم افتتاحها  بعد جهود كبيرة قمنا بها عقب صدور البيان الوزاري لعام 2009 وتمت المباشرة بالعمل فيها بعد تهيئة الكوادر التي تم تدريبها  على أعلى المستويات داخل وخارج العراق من خلال إدخالها في دورات مكثفة ، وعن سؤالنا عما تحتويه الوحدة وعن الحالات التي تستقبلها أجاب الدكتور رائد عمران : إن الوحدة تضم أربعة أسرة تحت إشراف ومتابعة أطباء اختصاص وأطباء تخدير وبواقع ممرض لكل سرير أو سريرين  ونستقبل الأطفال الذين يحتاجون عناية مركزة سواء أكان ذلك بعد الولادة أو بعد إجراء العملية الجراحية ، حيث يتم تشخيص وتقييم الحالة بعد الاتصال بفريق وحدة العناية المركزة .

وعن الأجهزة التي تضمها الوحدة قال  

تضم  الوحدة أجهزة مراقبة تعمل على مدى أربع وعشرين ساعة تربط على الجسم للسيطرة على كافة فعالياته فضلا عن أجهزة إسناد تنفسية يبلغ عددها أربع وحدات من الرئة الاصطناعية وتحاليل متقدمة كتحليل غازات الدم مع سيطرة مركزية مربوطة على كافة الأسرة يتم مراقبتها من محطة طرفية داخل الردهة ،والشيء المهم في هذا الأمر هو  وجود أطباء مقيمين دوريين وبشكل دائم ، وأوضح الدكتور عمران  نستقبل الحالات من داخل  وخارج النجف و هي حالات خطرة إلا إننا وبفضل الله نتعامل معها والسيطرة عليها وهذا مايمكن ملاحظته من خلال النتائج الجيدة لهذه الحالات بدليل إن مكتب المفتش العام في وزارة الصحة أعطى نسبة تقييم للوحدة بلغت 100%  وهذه تعد أعلى نسبة  تقييم على مستوى القطر خلال سنة 2011 ،  ونسعى بدورنا لتقديم أفضل الخدمات للمواطن حيث تطمح الوحدة إلى رفع عدد الأسرة ضمن الخطة التطويرية لدائرة الصحة ، ولا ننسى الدعم المستمر من قبل مجلس المحافظة ومنظمة أطباء بلا حدود ودائرة الصحة ممثلة بالسيد المدير العام الذي أكد ويؤكد على توفير الكوادر والأجهزة والمعدات لهذه الوحدة لتكون نموذجا متميزا بين المؤسسات الصحية.

سالم الحميداوي – شعبة الاعلام

التصنيفات : أخبار الدائرة