وقفة احتجاج واستنكار للاعتداءات على الملاكات الطبية والصحية

2019-12-05
27
وقفة احتجاج واستنكار للاعتداءات على الملاكات الطبية والصحية

نظمت مدينة الصدر الطبية في دائرة صحة النجف الاشرف وقفة احتجاجية لاستنكار الاعتداءات التي تتعرض لها الملاكات الطبية والصحية ، وقال مدير مدينة الصدر الطبية الدكتور عبد العال الغزالي ان هذه الوقفة تأتي لاستنكار الاعتداء الاخير الذي حصل على العاملين في طوارىء المدينة الطبية مبينا ان لاعلاقة للاعتداء بالمظاهرات ولا بالمتظاهرين وانه نتيجة حتمية للتحريض المستمر من قبل البعض على المؤسسات الصحية والعاملين فيها وذلك بالرغم مما يبذله هؤلاء من جهود كبيرة لتقديم الخدمات الطبية الطارئة للمتظاهرين وما يؤسف له ان هذه الجهود تقابل بالجحود من قبل البعض والاعتداء بالقول والفعل مبينا ان طوارىء المستشفى اجرت 60 عملية جراحية للمتظاهرين خلال الايام القليلة الماضية داعيا الحكومة المحلية والجهات المعنية لايجاد حلول لمسألة الاعتداء على الملاكات الطبية والصحية وتوفير الحماية الكاملة لهم ليتسنى لهم اداء مهامهم وواجباتهم على اكمل وجه ، وقال معاون المدير لشؤون التمريض الممرض الجامعي الاختصاص عباس فاضل ان هذه الوقفة تأتي لإستنكار ورفض الاعتداء الذي حصل على زملائنا من قبل مجموعة من الاشخاص وتسبب في اصابات جسيمة لديهم اضافة الى الاعتداء اللفظي على بقية العاملين ومن بينهم بعض الزميلات الممرضات مضيفا ان وقفتنا تهدف الى لفت الانتباه لما نتعرض له من اعتداءات مستمرة ودعوة الجهات الامنية لتوفير حماية كافية للمؤسسات الصحية مشيرا الى ان هذه الاعتداءات لم ولن تؤثر على مانقدمه من خدمات لأن مهنتنا انسانية اولاً واخيراً فيما اوضح الممرض مصطفى علاوي ان الاعتداء على الملاكات الطبية والصحية يعتبر مشكلة ازلية في العراق عازيا ذلك لعدم وجود وقفة جادة من الجهات المعنية لحماية هذة الملاكات الباذلة في جميع الظروف ومنها الظروف الصعبة التي مرت وتمر بالبلاد مؤكدا انه في حادث الاعتداء الاخير تعرض بعض زملاءنا للاعتداء رغم انهم كانو يواصلون عملهم لايام متتالية لتقديم الخدمات الطبية للمتظاهرين وبدل ان يقدم لهم الشكر والثناء تعرضوا لاعتداءات لا مبرر لها لذلك فلابد من ايجاد حل لهذه الاعتداءات وايجاد ظروف عمل اكثر امنا .
2019/11/4

التصنيفات : أخبار الدائرة