مرضى النجف رقدوا 746 عاما

2011-12-20
16
مرضى النجف رقدوا 746 عاما

 

 

 

 

أصدرت دائرة صحة النجف الا شرف تقريرها الإحصائي السنوي الذي يبين مجمع العمليات الجراحية  وأعداد المرضى الذين راجعوا المؤسسات الصحية في المحافظة خلال العام الماضي  والفحوصات المختبرية  والساندة التي  تم تقديمها لهؤلاء المراجعين  وأكد التقرير ان  3649420 مراجعا  قد راجعوا المؤسسات الصحية في المحافظة منهم 2543062  مريضا راجع مستشفيات المحافظة  البالغة سبعة مستشفيات و1106358 مريضا راجعوا  اكثر من 105  مركزا  وبيتا صحيا  منتشرا  في مركز المحافظة  واقضيتها ونواحيها وبمعدل اكثر من ثلاث مراجعات لكل مواطن من سكنه المحافظة  البالغ عددهم نحو  مليون ومائتي ألف نسمة ، وأكد التقرير الإحصائي  ان مجموع الفحوصات المختبرية  التي أجريت  في المؤسسات الصحية في المحافظة  خلال نفس الفترة بلغ 2623172 فحصا  منها 1259139 فحصا اجري  في مراكز الرعاية الصحية الأولية  و1364033 فحصا اجري في المستشفيات  ، كما بلغ  مجموع فحوصات الخدمات الساندة  من أشعة بمختلف أنواعها  والنواظير  والقسطرة القلبية  وفحص وتخطيط القلب  والعضلات والأعصاب  مامجموعه 484286 فحصا  منها 407110 فحصا اجري في المستشفيات  و77176 فحصا في مراكز الرعاية الصحية الأولية  مما يعني  ان المستشفيات تتحمل القسط الأكبر في تقديم الخدمات الساندة ، وفي جانب آخر من التقرير نطلع على حجم العمل الكبير الذي يؤديه الكادر الطبي والصحي حيث يبين لنا التقرير ان مستشفيات المحافظة شهدت إجراء 71142 عملية جراحية منها 21802 عملية في مدينة الصدر الطبية لوحدها ومن بين العمليات المذكورة 9069 عملية فوق الكبرى ، كما ان أسرة المستشفيات البالغ عددها 1338 سريرا  استقبلت 111678 مريضا  رقدوا  مامجموعه 268783 يوما  وبما يساوي أكثر من 746 سنة ، وأوضح التقرير الإحصائي  ان المؤسسات  الصحية الحكومية  في المحافظة شهدت 45018 حالة ولادة  منها 22876 ذكور و22142 إناث  ومن بينها 32104  بولادة طبيعية  وبما يعادل  اكثر من 71% من مجموع الولادات  فيما شهدت المستشفيات الأهلية 4054  ولادة  منها 3466  بعملية قيصرية  وبما نسبته اكثر من 85% من مجموع الولادات .

وفيما يتعلق بالأمراض المزمنة  أوضح التقرير ان اكبر  عدد مراجعين  من المصابين بالأمراض المزمنة  كان لمرضى السكري  وبلغ 57375 مراجعا  يليه مرضى  ارتفاع ضغط الدم  55210  ويليه الربو  فأمراض القلب  التي سجلت اكبر نسبة وفيات  حيث توفي 1001 من بين 3066 مريضا  بالقلب راجعوا المستشفيات  او رقدوا فيها .

    مدير عام  دائرة الصحة الدكتور رضوان كامل الكندي  أكد ان هذه الأرقام توضح جانبا مما يقدمه العاملون في القطاع الصحي  كما إنها تؤكد ثقة المواطن بالمؤسسة الصحية الحكومية  مما يتطلب تعزيز  وترسيخ هذه الثقة من خلال دعم هذه المؤسسات  وتوفير مستلزمات عملها  من أدوية ومستلزمات طبية  وبناء مؤسسات صحية جديدة وخاصة المراكز الطبية المتخصصة .

  

سالم الحميداوي – شعبة الاعلام

التصنيفات : أخبار الدائرة