صحة النجف الاشرف استقبال عشرات الحالات المرضية بسبب الافراط في وجبة الافطار

2018-06-12
21
صحة النجف الاشرف استقبال عشرات الحالات المرضية بسبب الافراط في وجبة الافطار
 
 

دعا اطباء اختصاصيون في دائرة صحة النجف الاشرف المواطنين ممن يؤدون فريضة الصيام في الشهر الفضيل الى الالتزام بما اسموه بالافطار المثالي لتجاوز العديد من الحالات المرضية التي يتعرض لها الكثيرون بسبب الافراط في تناول الطعام في وجبة الافطار ، وقال الاختصاصي في الطب الباطني و مدير مدينة الصدر الطبية في النجف الدكتور عبد العال الغزالي اننا وبعد بضعة ايام من الشهر الفضيل مازلنا نستقبل العشرات من الحالات المرضية وحتى وقت متأخر من الليل موضحا ان طواريء المستشفى مالايقل عن 30 حالة مرضية طارئة يوميا ومعظم هذه الحالات المرضية متشابهة وتعود بمجملها الى مضاعفات التخمة والافراط في تناول الطعام مع عدم الالتزام بالارشادات الصحية في هذا الصدد والابتعاد عما اسماه ((بالافطار المثالي )) مؤكدا اكد ان اغلب الحالات التي تراجع المستشفى بعد الافطار تتمثل في المغص المعوي او المعدي الشديد المصحوب بنوبات غثيان وتقيؤ مستمر والحالة الثانية تتمثل في حالة الصداع الشديد الناجمة عن انخفاض نسبة السكر في الدم وتذبذبه خلال فترة الصيام خاصة وان النهار طويل وهذه الحالة تتكر عند كبار السن و المصابين بالسكري وامراض الكلى وبعض الامراض المزمنة الاخرى مبينا ان هذه الحلات تتميز بعلاجها البسيط والمتمثل بالادوية المهدئة والتي تمنع التقيؤ والغثيان وهناك ايضا حالات التسمم الغذائي وهي لاعلاقة لها بالصيام وانما تعود الى سوء تحضير واعداد الطعام ، وعن اللافطار المثالي اوضح الغزالي ان يبدأ الصائم افطاره بحبتي تمر ولبن تعقب ذلك فترة استراحة قصيرة من 10- 15 دقيقة يتم خلالها اداء الصلاة بعد ذلك حساء من الشوربة الساخنة تليها الوجبة الرئيسية المتنوعة ويفضل ان تكون خالية من الحلويات والمواد الدهنية الكثيرة التي تؤدي الى فقدان السوائل .

التصنيفات : أخبار الدائرة