انعقاد الاجتماع الدوري لمجلس ادارة الدائرة

2018-03-21
9
انعقاد الاجتماع الدوري لمجلس ادارة الدائرة

 

 

عقد في ديوان دائرة صحة النجف الاشرف  بتاريخ 1/2/2018 الاجتماع الدوري الاول لمجلس ادارة دائرة صحة المحافظة  وفق الهيكلية الجديدة لمجلس الادارة المبلغة بكتاب وزارة الصحة المرقم 69316 في 3/12/2018 والمستندة الى موافقة مجلس الوزراء على اصدار نظامي ادارة دوائر الصحة والمستشفيات التعليمية والمنشورين في جريدة الوقائع العراقية بتاريخ 14/8/2017 

وقد بدأ الاجتماع بكلمة للدكتور علي عبد الزهرة شبر مدير عام الدائرة ورئيس المجلس رحب فيها بالحضور  ولاسيما بالدكتور كريم شحل الطائي معاون مدير عام الدائرة الادارية والقانونية وممثل  وزارة الصحة في الاجتماع و عميد كلية الطب في جامعة الكوفة الدكتور محمد سعيد عبد الزهرة وكل من نقيب الاطباء واطباء الاسنان والصيادلة  وبقية الاعضاء من منتسبي المؤسسات الصحية متمنيا للجميع  الموفقية في عملهم  مشيدا بالدعم الكبير الذي تحظى به دائرة صحة النجف الاشرف من السيدة وزيرة الصحة والسادة الوكلاء والمدراء العامون مضيف انه لولا هذا الدعم  ماكان للدائرة ان تستمر في عملها وتقدم هذه الخدمات الطبية الكبيرة لأبناء المحافظة وللمراجعين من محافظات اخرى  ولاسيما اولئك الذين يحصلون على خدمات طبية متخصصة في مراكزنا الطبية التخصصية والبالغ عددها 13 مركز تخصصيا  واصفا الجهود والخدمات التي تقدمها المؤسسات الصحية بالجبارة خاصة مع تنصل وزارة المالية عن وزارة الصحة  وتركها لوحدها في الميدان وعلى طريقة (اذهب انت وربك فقاتلا ) مؤكدا اننا نعيش في صراع يومي مع نقص الادوية والمستلزمات الطبية  الا اننا وبهمة الغيارى وبتحمل المسؤولية من قبل الجميع  فأن عملياتنا لم تتوقف  مشيدا بتعاون مجلس المحافظة والادارة المدنية ودعمهما للدائرة ، اعقبه عميد كلية الطب في جامعة الكوفة الدكتور محمد سعيد عبد الزهرة بكلمة قصيرة اثنى فيها على القرار المتضمن حضوره لأجتماعات مجلس الادارة مبينا ان لديهم 230 تدريسيا وان هناك حرصا كبيرا من اطباء الدائرة على طلبة الكلية حتى ان بعض الطلبة يطلبون تمديد فترة التدريب في المستشفيات التعليمية وكدليل على امتنانهم لأطباء الدائرة فإن الطلبة كثيرا  مايقيمون احتفاليات لتكريم الاطباء عند  انتهاء فترات التدريب كما ان هناك ثقة كبيرة من اطباء المراكز الصحية بطلبتنا مصحوبة بتعاون كبير معهم طالبا من السيد ممثل وزارة الصحة في الاجتماع نقل تحياته للسيدة الوزيرة  من جانبه عبر نقيب الاطباء الدكتور علي العوادي عن سعادته لأختياره ضمن دائرة اتخاذ القرار في المؤسسة الصحية  وشاطره الرأي كل من نقيب اطباء الاسنان والصيادلة

  بعد ذلك تمت  مناقشة المواضيع المطروحة على جدول الاعمال  وفق المحاور التالية :

اولا / مراجعة مقررات جدول اعمال الاجتماع السابق

ثانيا / مناقشة اعادة شركات التغذية والتنظيف للمؤسسات الصحية

ثالثا / مناقشة التعاقد مع الشركات لمواد التعقيم للمؤسسات الصحية كافة

رابعا / مناقشة تقييم برامج الكشف عن حالات الشلل الرخوي  الحاد والانفلونزا الموسمية

خامسا / مناقشة خطة الدائرة للعام 2018 وافتتاح مستشفى القادسية ومستشفى المشخاب ومختبر الرقابة الدوائية

سادسا / مناقشة حول الطلب من الوزارة  بجعل المختبرات تعمل بطريقة الليزك او شراء الخدمة

سابعا /  مناقشة تطبيق المادة 24 والمتعلقة بايداع واردات  الدائرة في حساب موحد في المحافظة

ثامنا / مناقشة مفاتحة الوزارة بخصوص اعتبار يوم السبت عطلة رسمية والغاء العمل بنظام 50% يومي السبت والخميس  .

اولا — الاطلاع على مقررات الاجتماع السابق

ثانيا — في المحور الثاني  وفيما  يتعلق  باعادة  العمل بنظام شركات التغذية والتنظيف للمؤسسات الصحية طلب رئيس المجلس من مدراء المؤسسات الصحية رأيهم وتقييمهم خاصة وان مؤسساتهم ستقوم بتوفير المبالغ المترتية على التنظيف والتغذية على ان تقوم الدائرة بالتعاقد بصورة مركزية مع الشركات التي ستقدم عروضها  لهذا الغرض بعد القيام بدراسات لهذه العروض ووضع الشروط المناسبة والتي تلبي حاجة المؤسسة الصحية  ومن خلال المناقشات والمداخلات التي طرحت تم التأكيد على مايلي :

1-      ان المنظفين الذين تجلبهم الشركات   صغار السن ولايملكون خبرة في التنظيف والمشرفين عليهم سيكونون من منتسبي المستشفيات بينما نجد ان الفندقة والتنظيف لها تأُثير كبير على اداء المؤسسة الصحية واننا نعاني من مسألة التنظيف  

2-     اكد ممثل وزارة الصحة  في الاجتماع الدكتور كريم شحيل اننا ان اردنا التعاقد مع شركات تنظيف فيجب الا يكون لدينا موظفي خدمة لأن الجهات الرقابية لاتسمح بذلك مايتطلب ايجاد صيغة مناسبة للموجودين من موظفي الخدمة  

3-    طالب مدراء القطاعات بفصل تنظيف القطاعات عن تنظيف المستشفيات  لطبيعة عملها  واحتياجها الى عدد قليل من العمال وعدم قدرة القطاعات على توفير مبالغ كبيرة لشركات التنظيف خاصة وان مواردها قليلة وهي تقدم الكثير من الخدمات المجانية

4-     التأكيد على ان عمل التنظيف وفق مبدأ العقود  افضل للمستشفى لأن الادارة تراقب الاداء وتشترط مواد معينة للتنظيف واعداد محددة من العمال وتفرض غرامات بحق المخالفين

5-    في ضوء ماتقدم تقرر نقل ان يتم نقل عمال التنظيف  الموجودين في المستشفيات الى القطاعات او ان يتم الاستفادة منهم كعمال لنقل المرضى 

6-    تقرر ان يتم التعاقد مع شركات التنظيف في المستشفيات فقط  وعرض الموضوع للتصويت فتم التصويت عليه بأغلبية الاصوات

7-      فيما يتعلق بالتغذية فقد ذهب اغلب المتحدثين الى ان إبقاؤها على المستشفى (خارج العقود )  افضل ذلك لأنها تكلف مبالغ كبيرة وكبيرة جدا كما قال مدير مدينة الصدر الطبية  الدكتور عبد العال الغزالي  الذي اكد وجود اعداد كبيرة جدا من الاطباء المقيمين  الذين يجب على المستشفى توفير التغذية لهم اضافة للمرضى الراقدين  فيما طالب ممثل المراكز الطبية التخصصية الدكتور فاضل عبود علوان بمنح مبالغ مقطوعة للاطباء المقيمين كبدل تغذية  كي نرفعها عن كاهل المستشفى  

 

8-    قال ممثل وزارة الصحة  الدكتور كريم الطائي في مداخلة له ان السيدة وزيرة الصحة  تؤكد دائما ان نظرة الوزارة الى مستشفيات النجف وكربلاء كمستشفيات للعراق وليس للمحافظتين فقط مبينا حصول الموافقات على استحداث مديرية للمراكز الطبية التخصصية مع وصف وتوصيف وظيفي للعاملين فيها وهذا سيوفر لها دعما وتمويلا

ثالثا — في المحور الثالث ناقش المجتمعون موضوع شركات التعقيم وقال رئيس المجلس  سندعو الشركات المختصة وبكل شفافية لتقديم عروضها و نتحاور معها للوصول الى افضل الصيغ لابرام عقود مناسبة تخدم المؤسسة الصحية مشيرا الى ان المبالغ المترتبة على هذه العقود  ستكون على الجهات المستفيدة

رابعا —  في المحور الرابع وفيما يتعلق ببرامج الكشف عن حالات الشلل الرخوي الحاد والانفلونزا الموسمية فقد تقرر

1-    تكليف شعب الصحة العامة في المستشفيات بعقد لقاءات وإقامة ندوات تعريفية عن الشلل الرخوي وتوزيع البوسترات التثقيفية الخاصة به مع توزيع دليل عن مرض الشلل الرخوي يتم ينفيذه وبسرعة بالتنسق مع قسم الصحة العامة  والرعاية الصحية الاولية

2-    على مركز تدريب وتطوير الملاكات في الدائرة اعداد برنامج تدريبي سريع  وبالتنسيق مع ادارات المستشفيات للتعريف بالشلل الرخوي والشلل الرخوي الحاد

3-    اكد مدير قسم الصحة العامة ان زيادة نسب التحري تؤدي الى زيادة نسبة الكشف وان المطلوب من دائرتنا وزاريا هو كشف 15 حالة سنويا للشلل الرخوي دون 12 سنة بينما نقوم  نحن بكشف اكثر من 25 حالة مايعني قوة الرصد والتحري لدينا

4-    تم التأكيد على ان النجف مدينة زائرين ويفدها زائرون من مناطق فيها اصابات ببعض الامراض الانتقالية ومنها شلل الاطفال لهذا فإن الذين لايحصلون على جرع لقاحات كافية قد يتعرضون للاصابة  وهذا يتطلب  الحصول على نسب تغطية عالية و هو ماتعمل عليه الدائرة 

5-    فيما يتعلق بالانفلونزا الموسمية تم التأكيد على ان الحالات المسجلة في المحافظة قليلة وهناك لبس لدى الناس والمطلوب علامهم وتعريفهم بأن ماموجود هو انفلونزا موسمية وليست وبائية وان الفايروي يتغير سنويا

6-    ان الحالات المكتشفة من الانفلونزا موزعة على مناطق مختلفة  في المحافظة

7-    هناك جهود مستمرة في التلقيح خاصة في المدارس والعوائل التي ظهرت فيها الاصابات وللفئات المعرضة للخطورة  وقد بلغ مجموع من تم تلقيحم اكثر من 70 الف

8-    فايروس الانفلونزا يموت بعد بقاءه لمدة ساعتين على السطوح

9-    اكد مدير قسم الصحة العامة وجود تقارير يومية ترسل للسيد المحافظ حول نوعية المياه ونسبة الكلور فيها كما تقوم الصحة المدرسية بزيارات مستمرة للمدارس

10- تم توزيع اكثر من 20 مليون حبة لتعقيم المياه خلال العام الماضي

خامسا / في المحور الخامس وفيما يتعلق بخطة الدائرة للعام 2018 وبخصوص افتتاح كل من مستشفى القادسية والمشخاب ومختبر الرقابة الدوائية  تم ملاحظة مايلي :

1-    ان مستشفى القادسية سعة 50 سريرا تبعد 70 كم عن مركز المحافظة وتقع على طرق مواصلات تربط المحافظة بالمحافظات الجنوبية وعلى طريق أحادي الجانب مايزيد من الحوادث المرورية وهو مايتطلب الاسرع بتلبية متطالبات افتتاحها

2-    المستشفى ترتبط الان  بقطاع الرعاية الصحية الاولية في المشخاب  مايتطلب فصلها  عن القطاع

3-    المستشفى يجب ان تحظى بسياق تشجيعي للحث على الدوام فيها لبعدها عن مركز المحافظة

4-    كذلك االحال بالنسبة لمستشفى المشخاب وهي ايضا سعة 50 سريرا  فهي لاتزال بحاجة الى الاثاث ونحن الان بحاجة الى افتتاح الطواريء والاستشاريات والعيادة الخارجية مع صالة الولادة وذلك لتلبية الحاجة المتزايدة لهذه الخدمات في المنطقة التي تزايد سكانها كثيرا  وللتقيل الاحالات الى المستشفيات الاخرى في مركز المحافظة

5-    فيما يتعلق بموضوع مختبر الرقابة الدوائية فقد اخذ حيزا كبيرا من النقاشات والمداخلات بين المجتمعين وخاصة من قبل نقيب الصيادلة في المحافظة الذي اكد ان 85% من الادوية الموجودة في صيدليات المحافظة غير مفحوصة وهاك من يعمل على تعطيل العمل فيه فيما اوضح رئيس المجلس موفقة مجلس المحافظة على تخصيص مبلغ 600 مليون لأنجاز المشروع  مبينا ان المجلس لم يألو جهدا في دعم المشروع

6-     اكد ممثل الوزارة في الاجتماع ان موضوع مختبر الرقابة الدوائية اصبح في عهدة الوزارة   وسوف يطرح في مجلس الوزراء  عما قريب

سادسا / المحور السادس بخصوص مفاتحة الوزارة بجعل العمل  في المختبرات بطريقة الليزك او شراء الخدمة

وفيه لاحظ  المجتمعون مايلي :

1-    الخدمة المتميزة التي يحصل عليها المرضى في مراكز غسل الكلى عن طريق شراء  الخدمة حيث يوجد  في المحافظة 84 جهازا  تعمل بشكل ممتاز وتستقبل يوميا من 100-120 مريضا (ديلزة دموية )

2-    ان الشركة مسؤولة عن اي تلكؤ او تأخير ولتجنب الغرامات فأن الشركة تضع اجهزة احتياطية

3-    اكد ممثل المراكز التخصصية ان العمل بطريقة شراء الخدمة سوف يخدم الناس مقترحا تشغيل الليزك والمختبرات بنفس الطريقة

سابعا / المحور السابع مناقشة تطبيق المادة 24 من قانون المحافظات غير المنتظمة بأقليم وفيها تم ملاحظة  مايلي :

1-    ان  المادة المذكورة تتعلق بموازنة العام الماضي

2-    لوحظ ان دائرة صحة النجف الاشرف هي الوحيدة من بين الدوائر التي طبقت المادة وعملت بها

3-    المحافظة تؤكد على تعاون الصحة معها

4-    راي الوزارة هو انتظار تعليمات تنفيذ موازنة عام 2018

ثامنا / المحور الثامن مناقشة موضوع الغاء العمل بنظام 50% يومي الخميس والسبت  وجعل يوم الخميس دوام كامل ويوم السبت عطلة رسمية فهذا سوف يقلل من اعداد العاملين في الايام الاعتيادية والذين ترتفع اعدادهم حتى تكون نسبة 50% منه كافية لأدامة العمل يومي الخميس والسبت والغاء العمل بهذا النظام سوف يجعل الادارات قادرة على خفض الاعداد والاستفادة منها في اماكن اخرى  تم التصويت على المقترح ورفعة الى الوزارة للنظر فيه

تاسعا / المحور التاسع طرح الدكتور سلام الاعرجي نقيب اطباء الاسنان موضوع المركز التخصصي لطب الاسنان في شريط ميسان وضرورة الاسراع بأنجازه للحاجة الماسة اليه ولأن المحافظة لايوجد فيها سوى مركز واحد خاصة وان المركز تم بناؤه م قبل هيأة الاعمار وهو كامل ويحتاج التاثيث والاجهزة الطبية  مايتطلب  دعم الوزارة لأنجاز المشروع  وقد عقب ممثل الوزارة في الاجتماع قائلا ((انه سيتابع الموضوع ))

 دعا رئيس المجلس الدكتور علي عبد الزهرة شبر السادة مدراء القطاعات الى تحديث بيانات الزائر الصحي وحسب  قطاعاتهم

الدكتور كريم شحل الطائي اثنى على الروحية الكبيرة التي تحلى بها المجتمعون وحرصهم على الخروج بنتائج طيبة للمواضيع التي تم طرحها مبينا انه واحد منهم وسوف يتابع مايخص دائرة صحة النجف في الوزارة

في ختام الاجتماع قال مدير عام الصحة ورئيس المجلس ان هدفنا الاساس هو المريض وكل جهدنا مكرس لخدمة المريض  مقدما شكره  وامتنانه لجميع الحاضرين  ومتمنيا لهم دوام التوفيق .

 

التصنيفات : أخبار الدائرة