مستشفى الحكيم العام

يقع المستشفى في وسط المحافظة في حي الصحة على الطريق الرابط بين مدينة النجف والكوفة.

مدير المستشفى: د. عبد الله الغزالي.

 

مركز الكلية الصناعية

الايكو

الرنين

ردهات الجراحة

ردهة الحميات

الطوارئ

الإنعاش

مصرف الدم

عيادة امراض الثدي

قاعة الانترنت

كافتريا واستراحة الأطباء

قسم الاطفال

الكلية الصناعية

المختبر

تتوفر عدة خدمات طبية في المستشفى منها :

  1. شعبة الإستشارية والتي تقدم الخدمات الصحية المختصة .

  2. شعبة المختبر وتتضمن مختلف التحليلات المرضية .

  3. شعبة الرنين والمفراس الحلزوني .

  4. وحدة الأشعة والسونار .

  5. وحدة الطوارئ والتي تستقبل المرضى على مدار الساعة

  6. وحدة الامراض النفسية والعصبية .

  7. مركز العلاج الطبيعي والتأهيل الطبي .

  8. وحدة الفحص المبكر عن أمراض الثدي .

  9. وحدة الإيكو .

  10. وحدة تخطيط القلب وتحت الإجهاد .

  11. صالة الولادة والتي تستقبل مرضاها 24ساعة .

  12. هناك عدة أقسام خاصة بالمرضى الراقدين ومنها :

أ) قسم الجراحة : والذي يتمثل بصالات العمليات الكبرى المختلفة ، والردهات الرجالية والنساء

ب) قسم الباطنية  : والذي يتمثل بمرضى الرقود للرجال والنساء .

ج)قسم الأطفال .

د) قسم النسائية والتوليد.

هـ) شعبة الكلية الصناعية: والتي تتضمن الغسل الدموي والغسل البريتوني مع مختبر مجهز لهذا الغرض .

و) وحدة الأامراض الوبائية .

ز) وحدة إنعاش القلب .

 

شعبة ليزر العيون التي تتضمن

1ـ تصحيح البصر ( قصر / بعد/ إستكماتزم )

2ـ الياك ( صقل العدسة لمرضى الساد )

3ـ ليزر الشبكية ( داء السكري )

 

أيام الدوام وأوقات الدوام الخاصة :

1.  يكون عمل الإستشارية الصباحية من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الساعة 2:45 مساءاً

2.  يكون عمل الاستشارية المسائية من الساعة السابعة  وحتى الساعة 11 ليلاً

3.  تفتح الاستشارية في أيام العطل والمناسبات الساعة التاسعة صباحاً

4.  يكون عمل الطوارئ على مدار الساعة .

تكون التحليلات كل يوم من الساعة 8 صباحاً ـ 12 ظهراً ومن الساعة 2 ظهراً ـ 8مساءاً

ومن الساعة 8 مساءاً ـ 8 صباحاً .

       يعود افتتاح هذا المستشفى الذي يقع على الشارع الرئيسي بين مدينتي النجف الاشرف والكوفة الى عام 1966 وتشغل مساحة ممتازة في موقع ممتاز هو الاقرب الى مركز المدينة حيث تبلغ مساحتها (75000) متر مربع كان اسمها عند انشاءها مستشفى النجف العام الا ان العامة كانو يطلقون عليها اسم المستشفى الجمهوري وكانت تقدم خدمات بسيطة وحينما انشئت مستشفى الصدر التعليمي وبامكاناتها الحديثة وبنائها المتطور اهمل هذا المستشفى وشيئاً فشيئا تحول الى مستشفى للامراض النفسية والحميات فقط وبقيت تعمل على هذا التخصص الا ان زيادة الكثافة السكانية في المحافظة والحاجة للمستشفى لتقديم كافة الخدمات العلاجية ومن الاقسام التي تم افتتاحها الباطنية والجراحة العامة والاطفال والنسائية والتوليد وصالة الولاده وقسم الانف والاذن والحنجرة والجلدية والعيون والكسور والاسنان.. هذا طبعا بالاضافة الى الاقسام التي كانت موجودة اصلا وفي عام 2006 تم انشاء وحدة متطورة للامراض النفسية وفي العام الماضي تم افتتاح بناية جديدة للطوارئ سعة (32) سريرا وبمواصفات عالمية بدلا من الطوارئ القديمة ذات (14) سرير وفي مطلع هذا العام تم افتتاح بناية خاصة وتشغيل جهازي الرنين المغناطيسي والمفراس الحلزوني بالاضافة الى مركز علاج العيون بالليزر والذي يحدث لاول مرة في المحافظة وبالنظر للموقع الجغرافي المتميز والخدمات الجيدة التي يقدمها المستشفى فانه يستقبل يوميا اعداد كبيرة من المراجعين ويعمل مع بقية مستشفيات المحافظة لتقديم افضل الخدمات الطبية.

 

التحديث يوم 18-1-2016